• عن كيا
  • السيارات
    سيارة صغيرة كبرت،دع قيادتها تعبر عنك. قل مرحبا لبيكانتو الجديدة، رياضية وعصرية. تقدم ايضا مميزات متقدمة، تقنية "إيكو-فرندلي" الصديقة للبيئة، وبالتأكيد شخصيتها المستقلة. Explore more
    إن طابع ريو الرياضي والديناميكي هو ما تبحث عنه في سيارة عصرية، إنها حديثة، جريئة وذات نمط مفعم بالحيوية والنشاط Explore more
    إن طابع ريو الرياضي والديناميكي هو ما تبحث عنه في سيارة عصرية، إنها حديثة، جريئة وذات نمط مفعم بالحيوية والنشاط Explore more
    تماماً كما فعل الهامستر، كيا سول الجديدة كلياً تم إنعاشها وتحسينها لأقصي درجة، بنمط ذو طابع رياضي وشكل شبيه بسيارات الدفع الرباعي إضافة لتكنولوجيا متميزة وتطوير في الأداء من أجل قيادة ممتعة. Explore more
    من إنحدار زجاجها الأمامي إلي صندوق العجلات الضخم، هذه هي السيارة التي تتميز بكل خط من خطوطها، ديناميكية، متعددة الأغراض وإنسيابية، كأحسن ما يجب أن تكون عليه سيارة "كوب" حقيقية. Explore more
    The Optima is also available with a highly efficient hybrid powertrain featuring an electric motor, a light and high-power density lithium polymer battery, and a regenerative braking system. Explore more
    اخذنا آخر ما توصلت اليه التكنولوجيا الحديثة، وتم مزجها مع الفخامة والنمط العصري، الناتج كان هو كيا كادينزا، سيارة من الوهلة الاولي تاسرك باهتمامها المبتكر بالتفاصيل الدقيقة، وخطوطها المميزة. Explore more
    افتح الباب الخلفي وتأكد من معيار جديد للفضاء والبراعة. سيراتو 5 أبواب هي الرفيق المثالي في كل شيء من الرحلات العائلية الطويلة إلى ليلة حية على المدينة. Explore more
    فى حين إحتوائها على أكبر الأبعاد فى فئتها، تعد كيا كوريس الخطوة التالية فى ديناميكية كيا وتصميماتها المبتكرة مع الجبهة الأمامية الجذابة إلى جانب منحنياتها وأسطحها المتطورة. Explore more
  • الدفع الرباعي
  • الخدمات
  • المركز الإعلامي
  • إتصل بنا
  • Kia Owners
  • حملة العلامة التجارية
  • English
الأخبار

‘‘كيا‘‘ تحقق إنجازا لم تحققه أي شركة سيارات أخرى في 27 عاما

19-7-2016

عمان- عقب سنوات من اشتهارها بسياراتها الجميلة ذات الأسعار المنافسة المنخفضة، والتي نادراً ما تواجدت في الشوارع الأميركية، اتخذت شركة "كيا" خطوة كبيرة لتغيير الصورة المألوف عنها.

حيث صُنفت الشركة الكورية الجنوبية الأولى عالمياً في الصناعة، بحسب دراسة شركة الأبحاث "جي دي باور" الاستقصائية السنوية للنماذج الأكثر اعتمادية، التي صدرت يوم الأربعاء الماضي، ما جعلها أول علامة تجارية –غير مختصة بفئة السيارات الفاخرة- تترأس القائمة منذ العام 1989.

وعلى هذا الصعيد، قالت نائب رئيس جودة السيارات الأميركية في "جي دي باور"، رينيه ستيفنز: "كانت كيا تتذيل القائمة قبل 10 سنوات، لكنها بدأت تصعد المراتب تدريجياً بشكل بطيء، ومن ثم انتهت إلى الارتقاء بسرعة فائقة خلال السنوات القليلة الماضية".

وبواقع الحال، صُنفت "كيا" الثانية عالمياً العام الماضي.

وعزت ستيفنز صعود الشركة الكورية المُطرد إلى تركيزها على إطلاقات "أنظف" لنماذجها الجديدة، وذلك من منطلق التغلب المشاكل التقنية التي تظهر غالباً عقب إطلاق السيارات في الأسواق.

وقالت إن مصانع "كيا" وتُجارها في الولايات المتحدة يقومون بعمل أفضل على صعيد إنتاج السيارات الآن.

ويمكن لهذا التحسن أن يفسر السبب في اعتلاء "كيا" مركزاً أقل من المتوسط بقليل في دراسة منفصلة أجرته به شركة الأبحاث المذكورة نفسها في وقت سابق من العام. وفي هذه الدراسة التي استطلعت آراء سائقي السيارات المستخدمة لمدة 3 سنوات، أبلغ مالكو سيارات "كيا" عن 153 مشكلة لكل 100 سيارة، مقارنةً مع متوسط الصناعة عند 152.

وفي هذا الخصوص، قال الرئيس التنفيذي لشركة "كيا موتورز" الأميركية، مايكل سبراغ، أن مرتبة الشركة الأولى عالمياً في استطلاع "جي دي باور" الأخير إنما جاء "كنتيجة لتركيز كيا على الإتقان الحرفي ومواصلة التطوير خلال عقد من الزمان، فضلاً عن الامتثال لأصوات عملائنا الذين يعتبرون التأكيد النهائي بالنسبة إلينا".

وبشكل عام، وجدت دراسة "جي دي باور" أن مُلاك السيارات غير الفخمة أبلغوا عن مشاكل أقل من هؤلاء الذين يقتنون النماذج الفخمة. وللمرة الثانية فقط في 30 عاما، أقرت شركات صناعة السيارات العملاقة الـ3 في ديترويت –جينيرال موتورز وفورد وفيات كرايزلر- جميعها بمدى موثوقية نماذجها الجديدة. ومع ذلك، بقيت شركة فيات في مركز متأخر في قائمة شركات السيارات، مع 174 مشكلة لكل 100 سيارة. وكان معدل الصناعة 105 لكل 100 سيارة، متحسناً عن العام الماضي الذي كان فيها عند 112.

ويكمن أحد المجالات التي تفوقت فيها "كيا"، إلى جانب شركات أخرى، في تعزيز وتحسين أنظمة المعلومات والترفيه في نماذجها الجديدة. فقد كانت مشاكل الاتصال بالبلوتوث وأنظمة الملاحة، إلى جانب غيرها من المزايا الإلكترونية الأخرى، أكبر مواضع انتقاد وشكوى الشرائيين الجدد، لكن ستيفنز أوضحت أن السيارات الجديدة سترتاد الشوارع بعدد أقل بكثير من الأخطاء.

"أصبحت شركات تصنيع السيارات تبسط خيارات التحكم لتبرز فقط تلك الأكثر ملاءمة للمستهلكين".

وبواقع الحال، جُمعت تصنيفات الجودة الأولية –الخاصة بجي دي باور- عقب استطلاع رأي أكثر من 80 ألف عميل بخصوص المشاكل التي يواجهونها مع سياراتهم، وذلك خلال الأشهر الثلاثة الأولى من إقتنائهم إياها. "سي أن بي سي".